منتدى الطريق للحق.. بإدراة المحامي حسن موسى الطراونة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم...... يشرفنا أن تقوم بالتسجيل ...

وقفة اليوم مع عالم بغداد"معروف الكرخي"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

وقفة اليوم مع عالم بغداد"معروف الكرخي"

مُساهمة  المحامي حسن الطراونة في الأحد أغسطس 08, 2010 1:54 am

عالم بغداد الشيخ معروف الكرخي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله حمدا دائماً، دوام الوجود، و إلى يوم الشهود، و (صلى الله على الحبيب الشفيع. صاحب الحوض. محمد النور و على آله الطاهرين الطيبين و أصحابه الكرام الزاهدين و سلم تسليماً كثيرا.
الولي الصالح ، ابو محفوظ الشيخ معروف الكرخي ، قدس الله روحه .

مولده
ولد معروف الكرخي من أبوين فارسيين نصرانيين ، فلما شب عن الطوق اخذ والداه يعلمانه أمر دينهما ويحدثانه عن الأب ، والابن ، وروح القدس ؟ فأبى القدس النوراني الذي أضيء في قلب الغلام ان يستمع وان يصدق هذا الحديث ، فقال لهما معروف في براءة الطفولة وفطرة البشرية السليمة : أي أبي أي أمي ان الله سبحانه الذي خلق هذا الكون البديع الجميل المتناسق ، واحد أحد لا شريك له ؟ فبكت ألام ، وصرخ الأب ، لقد امتطى الشيطان جسد وحيدنا ؟
وكفكفت الام من دموعها ، ثم قالت لزوجها ان ابنك طفل صغير ولا يكاد يبين ولا يحسن هذا الكلام ، ولا يفهم معناه ، وانما هو ببغاء تردد ما سمعت ، واغلب ضني ان ما افسده علينا بعض الحنيفين من جيراننا فاحبسه في بيتك ، فانه انفع له .
واستمع الاب الى نصيحة الام فحبس معروفا في خزانة له اياما ، ثم رق عليه فاخرجه منها لكن معروفا عاد اليها فقد الفها واحبها ووجد فيها ملاذا وانسا فكان لا يخرج منها الا ان يخرجوه كرها .
فقال له ابوه : ما الذي حبب اليك هذه الخزانة . قال : أن الذي زعمتما انه أفسدني عليكما قد وجدته فيها قال ابوه : من هو ؟ قال : الذي تسبح السماوات والارضين بحمده ، الذي يرى ويعلم ويحيط بكل شيء ، وهو مع خلقه اينما كان . لقد حبستماني في هذه الخزانة الضيقة ، فعشت بقلبي في عالم فسيح اكبر من هذا العالم الذي تشاهدونه باعينكما ، أحسست أنسا يملا وجودي ونورا يضيء ليلي ، وعطرا يتدفق حولي وبهجة ونشاطا يمرحان في كياني ثم يقينا واطمئنانا جميلا حنونا يحيط بي ، فكل شيء حولي باسم سعيد فعلمت أن ربي لا يترك عباده اينما كانوا وحيثما وجودوا لا يحجبه الحزن ، ولا تمنعه السدود والقيود ؟
فمزق ابوه ثيابه .. ولطم وجهه وقال لامه : هذا عملك لقد خلط ولدي في عقله وجن في محبسه . فقالت اإلام الجازعة انطلق به إلى راهب الكرخ ، فقص عليه خبره ، واساله أن يرعبه وبعوذه ليطرد الشياطين العابثة من هيكله وروحه وابتسم الراهب في اطمئنان الواثق من نفسه واخذ يستدرج الفتى بالكلام الجميل اللين . قال الراهب : يابني الحبيب مالذي افسدك على والديك ، أي شيطان نفذ في روحك هذا الضلال قال الفتى : أرح ياسيدي نفسك ، فلم ثعبث بي الشياطين ولم يتناول أحد من البشر بالتلقين والتضليل ، وانما هو قلبي الذي أرشدني.
قال الراهب كيف ذلك ؟ قال : لانه لا يزال يتعرض الأشياء ، فيفكر في حالها ومالها ؟ فقال الراهب : وما الذي تراه ؟ قال : أرى واحدا عمل الأشياء كلها ، ولا يصح ان يشبه شيئا منها لانه لو أشبه شيئا منها لكان معمولا مثله ، وهذا الواحد الأحد له صفات الكمال كاملة ، تنزه وتعالى عن الصاحب والولد .
فقال الرهاب مكانك حتى اخرج إليك ؟ ودخل صومعته ، ثم اخرج دواة وورقة ، ثم أعاد المسالة عليه وكتب جوابه ، وقال لفيروز – والد معروف - : يا فيروز لولا انك قلت لي انه ابنك لقلت : انه من تلاميذ الملائكة قال : انطلق بفتاك فقد أوشك أن يفسد علي عقلي .
وعاد فيروز إلى داره حزينا يعصر الألم قلبه لقد خذله الراهب كما خذله ابنه ؟
وتقدمت المرأة بالنصيحة للمرة الثالثة قالت : اذهب بفتاك إلى راهب العالية فما تعرف النصرانية اعظم منه علما ، ولا أهدى سبيلا .
وانطلق فيروز بفتاه واستلمه راهب العالية ومكث الراهب أياما يعالج أمر الفتى ، باللين حينا ، وبالشدة أحيانا يقول له الراهب أب وابن وروح ؟ فيقول معروف : اله واحد فيضربه الراهب ويعود لتعليمه فيأبى إلا أن يقول : اله واحد .. أحد .. أحد .. ؟ فضربه ضربا مبرحا فهرب معروف ، واعتزم ان لا يعود أليه ولا إلى والديه .. ؟
انطلق الطفل في الارض الواسعة ينشد الفرار بدينه وقلبه ، لتصفو له عبادة موجده وخالقه .
وطاف بأرض العراق وحيدا يقتات الأعشاب ويرنو إلى السماء ويملا الفضاء بالدعاء حتى وصــــل إلى الكوفة ولندع معروف الكرخي رضي الله عنه يحدثنا عن نفسه فيقول ( مررت بالكوفة ، وقد ورمت قدماي ، وتمزق ثوبي وضعفت قوتي وكان من عادتي أن ألوذ بالمساجد ، فدخلت مسجدها ، فوجدت حلقة من الناس تلتف حول رجل أشهب في وجهه إشراق يشوبه حزن، و هو يتكلم و الناس من حوله كأنما على رؤوسهم الطير، ذلك هو واعظ الكوفة الصوفي العارف بن السماك- فألقيت إليه بسمعي فسمعته يقول: من اعرض عن الله بكليته أعرض الله عنه جملة، و من أقبل على الله بقلبه أقبل الله برحمته عليه و اقبل بجميع وجوه الخلق إليه، و من كان مرة و مرة فالله يرحمه وقتاً ما .. ؟ فوقع كلامه في قلبي، فاتجهت إلى خالقي، و هو يعلم سري و علانيتي، و استجاب الله تعالى لي فإذا بالشيخ يقطع كلامه، و يصمت لحظة، ثم يهتف بصوت فيه رعدة: أين الفتى البغدادي.. ؟ و رأيت أعين الناس جميعا تكسح الحلقة، و تتصفح الوجوه، ثم امتدت الأيدي ألي و حملتني إلى الشيخ، فمسح على رأسي، و قبل جبيني، و قال: أهلا بالهارب إلى مولاه، أهلا بمن تحبوه عناية الله، أهلا بمن ربته الملائكة؟ و تذكرت الراهب الذي قال لآبي: إنه من تلاميذ الملائكة، فبكيت، فقال: أتبكي: و أنت أنت، قلت: يا سيدي لقد تذكرت كلمة سابقة، قال: كلمة الراهب؟ قلت: و قد أخذني العجب، نعم، قال: أدع الله له فانك مجاب الدعوة، فدعوت الله، و قد علمت بعد حين ان الراهب قد هداه الله فاسلم و حسن إسلامه، ثم أخذني ابن السماك إلى سليل بيت النبوة على بن ابي موسى الرضا رضي الله عنه، فوقفت بين يديه و اخذ يسألني و أجيبه على كل ما سأل، و كان سعيد بن سهيل الزاهد يستمع إلى هذا الغلام فقال: أنها لفصاحة بيت النبوة، فابتسم سيدنا علي بن موسى رضي الله عنه و قال: ( انه من آل البيت، حباً و خلقا/ لا عرقا و نسبا، لقد اصطفاه إعجابا و تقديرا و ألحقناه بنا إعزازا و تكريما، كما ألحق جدنا صلى الله عليه و سلم ، سلمان الفارسي بنا يوم إن خرج مهاجراً لله ينشد الحق، و يبغي الهدى، مضحياً بكل شيء في سبيل عقيدته أيمانا)
قال سعد بن سهل: لقد زدتني يا ابن بنت رسول الله تقديراً و أعجاباً بالفتى، و أشعلت في قلبي تطلعا إلى نبأه قال سيدنا عليَّ بن موسى الرضا رضي الله عنه ( إنه لغلام ربته الملائكة، و يسرته للحسنى العناية العالية، و كلأته في المهد الرعاية التي تكلأ سعداء القدرة أصحاب الجنة و النار و أحباب الله) .

المحامي حسن الطراونة
Admin

عدد المساهمات : 312
تاريخ التسجيل : 14/05/2010
الموقع : hasan-tr.alafdal.net

http://hasan-tr.alafdal.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وقفة اليوم مع عالم بغداد"معروف الكرخي"

مُساهمة  doaa tarawneh في الأربعاء أغسطس 11, 2010 9:48 am

موضوع رائع

doaa tarawneh

عدد المساهمات : 25
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

اشكرك

مُساهمة  المحامي حسن الطراونة في الأحد أغسطس 15, 2010 4:25 am

طبعا رائع اشكرك

المحامي حسن الطراونة
Admin

عدد المساهمات : 312
تاريخ التسجيل : 14/05/2010
الموقع : hasan-tr.alafdal.net

http://hasan-tr.alafdal.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى